{منتدى ( إ سلا مى - ورقية شرعية ) معتدل ، متنوع}
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتالأعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حاجة الناس إلى الرقية والرقاة للعلاج.

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
د/علاء أبوضيف
Admin
avatar

عدد المساهمات : 2262
تاريخ التسجيل : 29/11/2008

مُساهمةموضوع: حاجة الناس إلى الرقية والرقاة للعلاج.   الأحد مايو 21, 2017 12:28 pm

لا يستغني ولن يستغني الناس عن كتاب الله والاستشفاء

به وبالدعاء الذي ينفع مما نزل ومما لم ينزل

وخاصة في هذا الزمان الذي ظهرت فيه الأمراض

التي لم تكن من قبل وظهر فيها أثر العلاج بالقرآن والرقية

سواء كان من( الأمراض الروحيه أو الأمراض العضوية )

العادية أو المستعصية ونحوه.

وكم من المرضى بهذا المرض شفاهم الله بآياته

وأيضًا حاجة الناس للرقية وكتاب الله بسبب ما تفشى

في مجتمعاتنا أو ما يحاربنا به أعداؤنا من السحر والحسد

الذي أصبح متداولاً في بلاد الإسلام ولايكاد يخلو

منه بلد إسلامي بل ومنتشر بكثرة ولا أبالغ أنه يوجد

في بعض البلاد الإسلامية آلاف مؤلفة من هؤلآء السحرة

بإحصائيات معلومة بل لاتكاد تجد حياً من الأحياء بل بيتاً

من البيوت إلا وفيه مسحور أو معيون ومحسود أو ممسوس

أومريضاً مرضاً (عضوياً ) وهؤلآء كلهم بحاجة

إلى [كتاب الله الذي فيه الشفاء التام من كل الأمراض القلبية

والبدنية وأمراض الدنيا والآخرة.] [ابن القيم]

فيجب أن يفهم كل من يحاول أن يعالج نفسه أو يفعل أى شئ

من نفسه لأنه لبد أن يرجع إلى ( الشيخ المعالج )

فى كل أنواع ( العلاج ) لأن المعالج هو الذى يشخص الحالة

ويعرف ما نوع المرض سواء ( روحانى أو عضوى )

ويشخص نوع العلاج الذى يتناسب مع الحالة.

وللأسف بعد الحالات تفعل( العلاج ) قد أعطاه المعالج من قبل

على اعتقاد أنه فعلته من قبل واتى بنتائج ممتازة .

ثم لم يفعل العلاج التى استعملوها من قبل ويتعبوا أكثر

ثم لا يجدون اى شفاء لهم فهذا خطأ كبير من بعض الحالات

التى يفعلن هذا لأنهن لا يعلموا تشخيص العلاج

فلبد من تشخيص المعالج فى نوع المرض.

وأيضا بعض الحالات يفعلن ذلك خوفا او بخلا منهم

حتى لا تعطى المعالج حقه من الأجر الذى حلله الشرع له.

وفى بعض الحالات ياخذوا العلاج ويفعلوه كما وصفه المعالج لهم

ورغم ذلك لا يحصل اى شفاء لهم رغم أنهم فعلوا

كل شئ من مواظبة على التحصينات والاذكار

ورغم ذلك لم يروا اى نتائج من العلاج.

رغم يوجد حالات كثيرة قد فعلت العلاج

وتم بحمد الله الشفاء التام لهم.

فهذا ترجع إلى نية الحالات فمنهم من يأخذ العلاج

ولكن فى نيتهم أنهم لا يدفعون الاجر والله تعالى اعلم واعلى

بالنيات وانهم هيستخدموا العلاج ولا يعطوا المعالج حقه

لأنهم يعتقدون أو كنوع من الاستهبال أن العلاج بدون اجره هو الاصح.

ولكن الله لا يتم لهم الشفاء لخبث طبائعهم ولأن الله لا يرضى

بضياع حقوق العباد لان من ضمن القواعد الشرعية

أن حق العبد مقدم على حق الله.

رغم ان يوجود أدلة كثيرة على أن أخذ الأجر على العلاج حلال

بالدليل وقال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله :-

" لَا بَأْسَ بِجَوَازِ أَخْذِ الْأُجْرَةِ عَلَى الرُّقْيَةِ ، وَنَصَّ عَلَيْهِ أَحْمَدُ " .

انتهى من "الفتاوى الكبرى" (5 / 408) .


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
حاجة الناس إلى الرقية والرقاة للعلاج.
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الرحمن :: القسم ( العلاج بالرقية الشرعية ). :: منتدى خاص بحقيقة العلاج( بالرقية الشرعية).-
انتقل الى: