{منتدى ( إ سلا مى - روحانى ) معتدل ، متنوع}
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتقائمة الاعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصيدة الله يزين الملقى مع الله: اللقاء المحبوب.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الحسن العبد



عدد المساهمات : 18
تاريخ التسجيل : 25/12/2016

مُساهمةموضوع: قصيدة الله يزين الملقى مع الله: اللقاء المحبوب.   الثلاثاء يناير 10, 2017 9:34 pm

بسم الله الرحمان الرحيم والصلاة والسلام على أشرف المرسلين.

العنوان: الله يزين الملقى مع الله:
"اللقاء المحبوب"
" الله في عون العبد مادام العبد في عون أخيه"
من يعفو ويصفح يلقى من المولى الإكرام لهيه
ينعم بالشفاعة من سيدنا العبد الرسول اللي يبغيه
علينا بالتعبد،كل من أطاع المولى ديما يواليه.

السابق للخيرات يكون سابق عنده يوم المزيد
هم عباد الرحمان،هم من عاشوا بعبودية عبيد
والفوز برضا الله هو الكرامة لكل عبد سعيد
مع رؤيا الله تعالى غاية للسابق إلى التعبيد.

العبد يشتاق للمولى وللنظر إلى وجه الكريم
" اللقاء المحبوب" للمولى ثم لجنات النعيم
هو الوعد،هي البشرى.هو من الرب تكريم
يا عبد الله، يا مسلم ارحم يرحمك الرحيم.

أخي عندك دينك بالعبد من غيره لا تتشبه
في عرصة القيامة العبد الطائع يرى ربه
يكفينا رضا الله وبخشيش الأرض ما نأبه
نشفق على من يعصاه،والمولى يسترعيبه.

بسعة مغفرة الغفار راك أخي تبلغ المنزلة
بتذلل للمولى وبتواضع مع العبد شانك يعلى
في جوف الليل تناجيه لقلبك بالقرب يتجلى
كل من تظنه وضيع أمره عند الله يقدر يغلى.

هو ربنا القهار لما سواه وعزيز لا ينال
هو ربنا الصمد،هو المستحق وحده للكمال
هو بفرارك للرب وبالاعتصام به راك عال
هي الملقى بالعبادة،ما فيها لا جاه ولا مال.

وأولى الناس بالحق هو بحق أتبعهم للنبي
من يرفعه الله باتباعه ويحبه وما يكون دني
والرحمة ينزعها الله من عبد يعيش فيها شقي
والمحسن عبد عابد يرحم ويحيى تقي.

عليك " بالرحمة المهداة" ،من له مقام محمود
والصديق والشهيد والصالح عليهم ربنا يجود
يومها أخي عند الله سعدك يكون يا مسعود
آمن واعبد واصغ وفكر بجد في اليوم الموعود.

سوق الجنة جود يجمع الله بين الأحباب
هو لكل عبد مؤمن ولكل من اعمل وأصاب
هو لكل موحد يحن ولكل من قلبه يرطاب
يومها بإيمان صادق رضا الله هو من يتصاب.

المنابر من النور للعباد الصادقين مع التوحيد
للمحبين أسرار المعرفة والنصر مع التأييد
منتهى العمل طاعة العلي الأعلى المجيد
بها القرب عند الساعة والكافر يكون بعيد.

من يرجو لقاء الله يومها معه يحب الله اللقاء
بالإخلاص والصلاح، لكلمة الرب إعلاء
ومن يبتغي وجه الله يسلم من كل علة وداء
العبد الكافر محجوب، وسقر هي الجزاء.

رؤية الجمعة جزاء للمسلم على جمعة الدنيا
ورؤية الغداة والعشي نعمة لأرواح العباد الزكية
هذا جزاء العمل،هو تجلي لخواص الأهلية
والصدقة للمحتاج والعزير يرضى بالهدية.

"وأصل الولاية الحب وأصل الحلاوة البغض"
وأعلمنا بالله هو الرسول هنا ،وكذا يوم العرض
ولمعرفة الله عليك يا عبد بكثرة النوافل مع الفرض
والجاهل هو من يضل ويشقى هنا في الأرض.

هي رؤية الله تشمل الجميع: عبيد رجال ونساء
وعبد الله ينهل من كلام سادتنا العلماء
الحكم لله وحده ،يفعل ما يريد،وما يشاء
ولتلكم الساعة أعد العدة واحرص على الأبناء.

رؤية ذا الجلال أعلى مراتب نعيم الجنة
ومع توحيد الصمد أبشر يا عبد وغير اتهنى
القرب بمعرفة الله وبالإخلاص حبه يتسنى
استعد ليوم الميعاد راه الدنيا تزول وتفنى.

لأبي ذر الغفاري قال نبينا : " نور. أنى اراه"
في الدنيا لا يرى الرب عبد بعينه ولو يتعبد من صباه
كل أخ ورفيق يضل لا تصحابه وحذره ونهاه
يوم القيامة عيانا مع ربنا نتمنى يزيان ملقاه.

الحسن العبد بن محمد الحياني.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصيدة الله يزين الملقى مع الله: اللقاء المحبوب.
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الرحمن :: القسم ( الإسلامى ). :: منتدى التصوف إلاسلامى.-
انتقل الى: