{منتدى ( إ سلا مى - روحانى ) معتدل ، متنوع}
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتقائمة الاعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصيدة العبد المنيب للحسن العبد.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الحسن العبد



عدد المساهمات : 32
تاريخ التسجيل : 25/12/2016

مُساهمةموضوع: قصيدة العبد المنيب للحسن العبد.   الأحد يناير 01, 2017 2:41 pm

بسم الله الرحمان الرحيم،


قصيدة العبد المنيب.

الحكمة في خوف الله والخشية ذروة الإحسان
كل من أناب واستحيى عند المولى له الأمان
بالصلاة وحسن النية يزودك العاطي الإيمان
اخل بالذكر شوية تنجو من هذاالزمن الفتان.

في كل حين أعد العدة ليوم اللقاء مع المولى
تلقى في الكون مودة وشأنك يعلو وكذا يحلى
تنعم بما الأعلى أعد للعبد الصالح في العلى
مثوى لكل من استعد وما في الدنيا استعلى.

بالطهارة والتوبة يكون إقبالك على مولاك
يبارك لك المحبة،تنعم،ويطيب معه ملقاك
جاهد النفس وإبليس صحبة لك عزة غناك
تحقق كل رغبة حيث الرقيب من يرعاك.

العبد التواب المنيب ياتيه الله بقلب سليم
اعرف الحبيب في الشدة،في الرخاء لك تكريم
كن بتدبر القرآن لبيب ولآيته اطلب التسليم
على تقوى الله لا تغيب تكسب حسن التعليم.

الإخلاص و الصدق معا أساس العبادة و العمل
ومن بالصبر تشبع يكون له إحساس بالأمل
كل من للإسلام دعا ينجو من كرب الوحل
ربي يفتح ساعة على كل من انصاع وأقبل.

بالهدى والاستقامة يومها يظلك الرحمان بغمامة
يأتيك النور علامة والوجه ساطع يوم القيامة
ربي وهبك القوامة احرص على النفس اللوامة
تطمئن بالسلامة،وعند الحساب ما تكون ندامة.

يا أخي كن عبد منيب عند المولى ما تخيب
بني آدم أصله رهيب،مرة يخطأ ،مرة يصيب
القرآن يكون لك طبيب وللقدر عليك بالترحيب
عش فيها كالغريب وعلى ذكر الله لا تغيب.

وحده ربنا السميع العليم يعلم ختام العباد
وأنت عليك بالعدة والتسليم وديما الاستعداد
فراق الأهل أليم،لا فرار من يوم الميعاد
الرجاء في رحمة الكريم،وأنت عليك بالزاد

العبد من عيبد الله ،من نطفة عبد حياني
ما يحب درهم ولا وثن،ما يحب العبد الزاني
كل من اوعى وفطن من ذنوبه ما يعاني
قلبي اسلم من الحزن،ومن الشرك ربي عفاني.

أقلام الكتب تركيب لأقوال سادتنا العلماء
كلام الله الحبيب لكل من تاب من الأهواء
يتضمن آيات تجيب على طالبي الدواء
سر القرآن عجيب،فيه لكل علة شفاء

كل من يجهر بالذنوب،عليه يرجع ويتوب
يوافيه ربي المرغوب ويستر عنه العيوب
هذا هو المطلوب وقدر الله علينا مكتوب
بالاستعداد تصفى القلوب،عند الجميل محبوب.

أخي كن صبار على ما تقاسيه من حيف
غدا عند القهار تنظرعذاب الله المخيف
لكل ظالم جبار يعبث بما عليه من تكليف
ومن أناب وانهار يقابله ربي العلى بتخفيف.

الحسن العبد بن محمد الحياني.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصيدة العبد المنيب للحسن العبد.
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الرحمن :: القسم ( الإسلامى ). :: منتدى المدائح والشعر الإسلامى.-
انتقل الى: