{منتدى ( إ سلا مى - روحانى ) معتدل ، متنوع}
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتقائمة الاعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ( فضل الد عــــــــــــــــــــــــــــــا ء).

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
د/علاء أبوضيف
Admin


عدد المساهمات : 2270
تاريخ التسجيل : 29/11/2008

مُساهمةموضوع: ( فضل الد عــــــــــــــــــــــــــــــا ء).   السبت أكتوبر 02, 2010 11:45 am


قال تعالى
{وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُواْ

لِي وَلْيُؤْمِنُواْ بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ}
(186) سورة البقرة ,


و قال تعالى ايضاً

{وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ

جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ}
(60) سورة غافر

و قال رسول الله (صلى الله عليه و سلم)


(ما من رجل يدعو بدعاء إلا استجيب له ،فإما أن يعجل له فى الدنيا و إما أن يؤخر

له فى الأخرة ،وإما أن يكفر عنه من ذنوبه بقدر ما دعا ،ما لم يدع بإثم أو قطيعة

رحم ،أو يستعجل يقول : دعوت ربى فما استجاب لى)


(رواة الترمزى عن أبى هريرة ).

فالدعاء مستجاب دائماً إن شاء الله و لكن يجب علينا أن نستجيب لله و نؤمن به

وأن لا نستعجل الجواب من الله تعالى و قطعاً الدعاء سوف يستجاب إن شاء الله .


{قُل لاَّ أَمْلِكُ لِنَفْسِي نَفْعًا وَلاَ ضَرًّا إِلاَّ مَا شَاء اللّهُ وَلَوْ كُنتُ أَعْلَمُ الْغَيْبَ لاَسْتَكْثَرْتُ

مِنَ الْخَيْرِ وَمَا مَسَّنِيَ السُّوءُ إِنْ أَنَاْ إِلاَّ نَذِيرٌ وَبَشِيرٌ لِّقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ}
الأعراف:188

.. ربنا آتنا في الدنيا حسنة .. .. و في الآخرة حسنة .. و قنا عذاب النار ..

.. اللهم يا عالم الخفيات .. يا مجيب الدعوات ..

.. يا قاضي الحاجات .. يا خالق الأرض و السماوات ..

.. أنت الله الذي لا إله إلا أنت الواحد الأحد .. الفرد الصمد ..

.. الوهاب الذي لا يبخل .. و الحليم الذي لا يعجل ..

.. لا راد لأمرك .. و لا معقب لحكمتك .. رب كل شي .. و مليك كل شي ..

.. و مقدر كل شيء ..

.. أسألك يا الله .. أن ترزقنا علماً نافعا .. و رزقاً و اسعاً ..

.. و قلباً خاشعاً .. و لساناً ذاكراً .. و عملاً زكياً .. و ايماناً خالصاً ..

.. و هب لنا إنابه المخلصين .. و خشوع المخبتين .. و أعمال الصالحين ..

و يقين الصادقين .. و سعادة المتقين .. و درجات الفائزين

.. يا أفضل من قُصِد .. و أكرم من سئل .. و أحلم من أعطى ..

.. ما أحلمك على من عصاك .. و أقربك إلى من دعاك ..

.. و اعطفك على من سألك ..

.. لا مَهْديَّ إلا من هديت ..

.. و لا ضال إلا من ضللت ..

.. و لا غني إلا من أغنيت ..

.. و لا فقير إلا من أفقرت ..

.. و لا معصوم إلا من عصمت ..

.. و لا مستور إلا من سترت ..

أسألك ان لا تضلنا بعد إذ هديتنا.. و ان تسترنا ..

.. و ترزقنا الصحبة الصالحة و ما هو خير لنا في ديننا و دنيانا ..

.. اللهم .. لا تقدمنا لعذابك .. و لا تؤخرنا لشيءٍ من الفتن ..

.. اللهم إنا نعوذ بك من جهد البلاء .. و درك الشقاء .. و شماتة الأعداء ..

.. و سوء المنظر في المال و الأهل و الولد ..

.. اللهم لا تدع في مقامنا هذا ذنباً إلا غفرته ..

.. و لا هماً إلا فرجته .. و لا غائباً إلا رددته ..

.. و لا كرباً إلا كشفته .. و لا دَيناً إلا قضيته ..

.. و لا عدواً إلا كففته .. و لا فاسداً إلا أصلحته ..

.. و لا مريضاً إلا عافيته ..

.. و لا خلة إلا مددتها .. و لا حاجة من حوائج الدنيا و الآخرة لك فيها رضى ..

.. و لنا فيها صلاح إلا قضيتها ..

.. فإنك تهدي السبيل ..

.. و تجبر الكسير .. و تغني الفقير ..

اللهم لا يمنعنا أحد إذا أردتنا .. و لا يعطينا أحد إذا حرمتنا

.. فلا تحرمنا بقلة شكرنا .. و لا تخذلنا بقلة صبرنا ..

اللهم اجعل الموت خير غائب ننتظره

و القبر خير بيت نعمره

و اجعل ما بعده خيراً لنا منه

اللهم إنا نسألك إيماناً يباشر قلوبنا

و يقيناً صادقاً حتى نعلم أنه لا يصيبنا إلا ما كتبت لنا

.. و رضّنا بقضائك .. و أعنا على الدنيا بالعفة و القناعة ..

.. و على الدين بالطاعة ..

.. و طهر ألستنا من الكذب .. و قلوبنا من النفاق .. و عملنا من الرياء ..

.. و بصرنا من الخيانة ..فإنك تعلم خائنة الأعين و ما تخفي الصدور ..

إلهنا قوّمنا إذا اعوججنا .. و أعنا إذا استقمنا ..

و كن لنا و لا تكن علينا

و أحينا في الدنيا مؤمنين طائعين و توفنا مسلمين تائبين

و اجعلنا ممن يأخذون كتابهم بيمينهم

.. و اجعلنا يوم الفزع الأكبر من الآمنين ..

.. و متعنا اللهم بالنظر إلى وجهك الكريم ..

.. برحمتك يا أرحم الرحمين ..

.. اللهم آميــــن ..



عدل سابقا من قبل د/علاء أبوضيف في الجمعة سبتمبر 21, 2012 11:46 pm عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أسدالدين



عدد المساهمات : 226
تاريخ التسجيل : 19/09/2010

مُساهمةموضوع: رد: ( فضل الد عــــــــــــــــــــــــــــــا ء).   السبت أكتوبر 02, 2010 3:10 pm


اللهم لا يمنعنا أحد إذا أردتنا .. و لا يعطينا أحد إذا حرمتنا

.. فلا تحرمنا بقلة شكرنا .. و لا تخذلنا بقلة صبرنا ..

و أحينا في الدنيا مؤمنين طائعين و توفنا مسلمين تائبين

و اجعلنا ممن يأخذون كتابهم بيمينهم

.. و اجعلنا يوم الفزع الأكبر من الآمنين ..

.. و متعنا اللهم بالنظر إلى وجهك الكريم ..

.. برحمتك يا أرحم الرحمين ..

مشكور على الدعاء الجميل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
حمده لله



عدد المساهمات : 113
تاريخ التسجيل : 04/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: ( فضل الد عــــــــــــــــــــــــــــــا ء).   الجمعة فبراير 18, 2011 2:10 pm

اللهم يا عالم الخفيات .. يا مجيب الدعوات ..

.. يا قاضي الحاجات .. يا خالق الأرض و السماوات ..

.. أنت الله الذي لا إله إلا أنت الواحد الأحد .. الفرد الصمد ..

.. الوهاب الذي لا يبخل .. و الحليم الذي لا يعجل ..

.. لا راد لأمرك .. و لا معقب لحكمتك .. رب كل شي .. و مليك كل شي ..

.. و مقدر كل شيء ..

.. أسألك يا الله انت تحفظ مصر والمصرين والعرب من كل مكروه

وسوء ومن شر الاعداء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سوريا حبيبتي



عدد المساهمات : 595
تاريخ التسجيل : 10/08/2012

مُساهمةموضوع: رد: ( فضل الد عــــــــــــــــــــــــــــــا ء).   الجمعة سبتمبر 21, 2012 5:34 pm

اللهم احفظ سوريا من الفتن وانصرهم يارب العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الخنساء1



عدد المساهمات : 4
تاريخ التسجيل : 18/09/2012

مُساهمةموضوع: رد: ( فضل الد عــــــــــــــــــــــــــــــا ء).   الخميس سبتمبر 27, 2012 1:57 am

بارك الله فيك ووفقك لما يحب ويرضى
مواضيعك رااااااااااااااااائه
ومفيده
حفظك الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
( فضل الد عــــــــــــــــــــــــــــــا ء).
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الرحمن :: القسم ( الإسلامى ). :: منتدى أدعية من الكتاب والسنة.-
انتقل الى: