{منتدى ( إ سلا مى - روحانى ) معتدل ، متنوع}
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتقائمة الاعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مظاهر العناية الإسلامية بعلم الفلك وبواعثة.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
د/علاء أبوضيف
Admin


عدد المساهمات : 2270
تاريخ التسجيل : 29/11/2008

مُساهمةموضوع: مظاهر العناية الإسلامية بعلم الفلك وبواعثة.   الخميس سبتمبر 30, 2010 8:23 pm


أما علم الفلك، فقد حظي بعناية أهل الإسلام منذ عهد بعيد ؛ ولا غرابة في ذلك ؛

إذا علم أن القرآن الحكيم أورد جملة وافرة وعدداً كبيراً من الآيات المتعلقة بالكون والفلك.

وإن كان المقصود الأساس منها هو: الهداية للتي هي أقوم.

وتتجلى مظاهر العناية القرآنية بالفلك في الأمور التالية:-


1 ـ التأكيد على (السماء) و (الكون) بما يفوق التركيز على (الإنسان)،

فمن ذلك قوله سبحانه



(أأنْتـُمْ أَشـَدُّ خَلْقًا أمِ السَّمَآءُ بَنَاهَا*رَفَعَ سَمْكَهَا فَسَوَّاهَا*وَأَغْطَشَ لَيْلَهَا وَأَخْرَجَ ضُحَاهَا)


( النازعات 27 ـ 29).


وقوله عز اسمه:


(لَخـَلْقُ السَّمَوَاتِ وَالأرْضِ أَكْبَرُ مِنْ خَلْقِ النــَّاسِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النــَّاسِ لا يَعْلَمُونَ)


(غافر: 57 ).


2 ـ ورود (مفردات فلكية) كثيرة في القرآن.


فلفظ (السماء) و (السموات)ورد في القرآن 310 مرة.ولفظ (الشمس) 33 مرة.

ولفظ (القمر) 27 مرة.


ولفظ (النجم)، (النجوم) 13 مرة.


3 ـ تسمية بعض سور القرآن بـ (أسماء فلكية) و(ظواهر كونية)


من مثل:-(القمر، النجم، الشمس، المعارج، التكوير، الانفطار، البروج، الانشقاق..).


4 ـ ورود تلك الآيات الداعية إلى النظر في السماء والتفكر في بنائها المحكم، ومحتوياتها المذهلة،

وإلى النظر والتفكر أيضاً في الظواهر الكونية المختلفة ؛


مثل قوله عز شأنه:


(أوَلَمْ يَنظُرُواْ فِى مَلــَكُوتِ السَّمَوَاتِ وَالأرْضِ وَمَا خَلَقَ اللَّهُ مِن شَىْءٍ وَأَنْ عَسَى

أن يَكُونَ قَدِ اقْتَرَبَ أَجَلــُهُمْ)
الأعراف: (185).



(أَفَلَمْ يَنـْظــُرُوآ إِلَى السَّمَآءِ فَوْقَهُمْ كَيْفَ بَنـَيْـنَاهَا وَزَيَّنــَّاهَا وَمَا لَهَا مِن فُرُوجٍ)


{ سورة ق: 6، }



(إِنَّ فِى خَلْقِ السَّمَوَاتِ وَالأرْضِ وَاخْتِلافِ اللــَّيْلِ وَالنــَّهَارِ لآيَاتٍ لأوْلِى الألْبَابِ*

الـَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللــَّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَى جُنــُوبِهِمْ وَيَتَفَـكَّرُونَ فِى خَلْقِ السَّمَوَاتِ وَالأرْضِ

رَبـَّـنـَا مَا خَلَقْتَ هَذَا بَاطِلاً سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النــَّارِ)
( آل عمران: 190، 191)،



(أَفَلا يَنـْظُرُونَ إِلَى الإبِلِ كَيْفَ خُلِقَتْ * وَإِلَى السَّمَآءِ كَيْفَ رُفِعَتْ)
{ الغاشية: 17، 18، }




(هُوَ الـَّـذِى جَعَلَ الشـَّمْسَ ضِيَاءً وَالْقَمَرَ نُورًا وَقَدَّرَهُ مَنَازِلَ لِتَعْلَمُواْ عَدَدَ السِّنِينَ وَالْحِسَابَ

مَا خَلَقَ اللَّهُ ذَلِكَ إِلا بِالْحَقِّ يُفَصِّلُ الآيَاتِ لِقَوْمٍ يَعْلَمُونَ)
( يونس: )6.


والآيات في هذا المعنى كثيرة جداً لا يمكن حصرها في مثل هذا المقال الوجيز.


ولا ريب أنه كان لهذه الآيات أبلغ الآثار في( نفوس الفلكيين المسلمين)، فأقبلوا عليها

دارسين وباحثين في دقائقها، غواصين في بحار معانيها، ملتقطين عجائب لآلئها،

موجهين الأنظار إلى ما حوته من إعجاز علمي بين.


ولهذا لم يكن عجباً أن يعد كثير من العلماء والباحثين (16) بحق علم الفلك

كله تفسيراً لهذه الآيات القرآنية الكونية وبياناً لما تضمنته من إعجاز علمي شهدت

ولا تزال تشهد به الحقائق العلمية التي أذهلت العالم !


الهوامش


1) انظر (الموسوعة العربية العالمية) 17/482، المعجم العلمي المصور،

ص 31، وعد في هذا المعجم أقدم العلوم.

2) الجوهري: (الصحاح) 5/2039.

3) الزبيدي: (تاج العروس شرح القاموس) 9/72، أيضاً ابن منظور:

(لسان العرب) 12/570.

4) ابن منظور: (لسان العرب) 12/570، 571.

5) د. عبد الأمير المؤمن: (مكانة الفلك والتنجيم) ص 49.

6) هذه مصطلحات يعبر بها عن مواقع النجوم التي تحدث وفق خمس تشكيلات

رئيسة هي الاقتران أو المقارنة ويسمى الإجتماع إذا كان خاصاً بالشمس بالنسبة إلى القمر.


(والأنظار والاتصالات الأربعة هي: الاستقبال: إذا كان الكوكبان متقابلين على استقامة واحدة.

التسديس: إذا كان بينهما ستون درجة من الطول.

التربيع إذا كان بينهما تسعون درجة من الطول. التثليث: إذا كان بينهما مائة وعشرون درجة


من درجات الطول). د. عبد الأمير المؤمن: (مكانة الفلك والتنجيم) ص 25.


7) حاجي خليفة: (كشف الظنون) 1/22.


Cool الزبيدي: (تاج العروس) 6/83.


9) د. عبد الأمير المؤمن (مكانة الفلك) ص 285.



عدل سابقا من قبل د/علاء أبوضيف في الإثنين ديسمبر 23, 2013 10:59 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
حياتى كلها لله



عدد المساهمات : 647
تاريخ التسجيل : 08/12/2013
العمر : 40
الموقع : مصر

مُساهمةموضوع: رد: مظاهر العناية الإسلامية بعلم الفلك وبواعثة.   الإثنين ديسمبر 23, 2013 8:20 pm

جزاك الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
mohamd 123



عدد المساهمات : 450
تاريخ التسجيل : 28/02/2014
الموقع : لبنان

مُساهمةموضوع: رد: مظاهر العناية الإسلامية بعلم الفلك وبواعثة.   الأربعاء أكتوبر 08, 2014 9:48 pm


صحيح ان العرب المسلمين ابدعو

في علوم الفلك لكنهم فشلو في حساب

دور الكواكب والفلك بالاشهر العربية

واعتمدو على الاشهر القبطية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مظاهر العناية الإسلامية بعلم الفلك وبواعثة.
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الرحمن :: قسم ( الثقافة العامة ). :: منتدى الفلك والآبراج.-
انتقل الى: