{منتدى ( إ سلا مى - روحانى ) معتدل ، متنوع}
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتقائمة الاعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  الإعجاز للدورة الشهرية (الحيض).

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
د/علاء أبوضيف
Admin


عدد المساهمات : 2270
تاريخ التسجيل : 29/11/2008

مُساهمةموضوع: الإعجاز للدورة الشهرية (الحيض).   السبت يناير 22, 2011 3:08 am

عن عائشة رضي الله عنها قالت : خرجنا مع النبي (صلى الله عليه و سلم)

و لا نرى إلا الحج ، حتى إذا كنا بسرف أو قريباً منها حُضتُ فدخل علي النبي (صلى الله عليه و سلم)

و أنا أبكي ، قال:أَنفِست ؟ يعني الحيضة ، قلت:نعم ، قال:" إن هذا شيء كتبه الله على بنات آدم ، فاقضِ

ما يقضي الحاج ، غير أن لا تطوفي بالبيت حتى تغتسلي " قالت : وضحى رسول الله عن نسائه بالبقر.

صحيح مسلم في الحج رقم 1211.


وقوله (صلى الله عليه و سلم) " إن هذا شيء كتبه الله على بنات آدم " قول معجز لأنه قرر حقيقة تخالف

ما كان شائعاً في بني إسرائيل أنه أول ما أرسل عليهم ، قال الإمام النووي رحمه الله في شرحه،

لهذا الحديث:-قوله (صلى الله عليه و سلم) في الحيض " هذا شيء كتبه الله على بنات آدم " هذا تسلية لها

وتخفيف لهمها ، و معناه أنك لست مختصة به بل كل بنات آدم يكون منهن هذا،كما يكون منهن ومن الرجال

البول و الغائط و غيرهما ، و استدل البخاري في صحيحه في كتاب الحيض بعموم هذا الحديث على

أن الحيض في جميع بنات آدم ، و أنكر به على من قال : إن الحيض أول ما أرسل و وقع في بني إسرائيل

[ انظر شرح صحيح مسلم للحديث ] .

ومن الثابت أن للحيض صلة عضوية بجهاز الحمل في جسم المرأة ، و أن الله جلت حكمته جعله من أسباب

الحمل و وصول الغذاء إلى الجنين مدة الحمل ، فالأطباء المختصون يقولون : الدورة الشهرية التي تعتري

المرأة من البلوغ حتى اليأس ما هي إلا استعداد متكرر للحمل ، فالرحم يحضر نفسه كل شهر مرة لاستقبال

الحمل ، فإن لم يحصل الحمل تخلص من آثار استعداداته تلك و حاض و بدأت الدورة التالية ؛ و اليوم الأول

من الحيض هو اليوم الأول من الدورة الطمثية ، و لكن اليوم الأخير من الحيض هو اليوم الذي تنتهي فيه تماماً

آثار الدورة الطمثية السابقة .

فالحيض في الواقع مرحلة تراكب بين الدورتين المتتابعتين ..

فلو أن النطفة المؤنثة التي انطلقت من المبيض

قبل عدة أيام وجدت نطفاً مذكرة في انتظارها في البوق فالتحمت بإحداها و شكلت النطفة الأمشاج ،

فإن هذه ما تلبث أن تسير عبر البوق إلى الرحم فتجد كمية كبيرة من الغذاء في المخاط المذكور ،

وتجد غشاء باطن الرحم سميكاً غنياً بالتغذية ، فتحفر لنفسها نفقاً فيه تسكنه و يغلق عليها و هي تنعم بكل

ما تحتاجه من غذاء و أوكسجين ، فتنمو و تتطور .

أما إذا لم يحصل الإلقاح فإن النطفة المؤنثة لا تلبث أن تموت بعد 8 - 12 ساعة بعد انقذافها ،

وبعد ذلك ينعدم الأمل بحصول الحمل في هذه الدورة فيبدأ الرحم بالتخلص من بطانته التي حضرها لذلك ،

فيخف احتقانها و تنكمش و تخف سماكتها ، مما يؤدي إلى انغلاق شرايينها الحلزونية الشكل التي تأتيها بالدم

عبر شرايين الرحم ، فإذا انغلقت هذه الشرايين ماتت بطانة الرحم لانقطاع الدم عنها ، و تنخَّرت ثم انطرحت

عبر عنق الرحم ؛ و هذا هو الحيض [ عن كتاب القرار المكين ، باختصار ] .

فالحيض إذن جزء من بنية المرأة العضوية كما قرر النبي (صلى الله عليه و سلم):-

بقوله في حديثه المعجز " إن هذا شيء كتبه الله على بنات آدم " .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
*احلام الياسمين*



عدد المساهمات : 668
تاريخ التسجيل : 12/04/2011
الموقع : الجزائر*بلد المليون ونصف مليون شهيد*

مُساهمةموضوع: رد: الإعجاز للدورة الشهرية (الحيض).   الخميس أكتوبر 11, 2012 12:10 am

موضوع هادف ومهم الف شكر ليك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
التائبة



عدد المساهمات : 294
تاريخ التسجيل : 16/09/2012

مُساهمةموضوع: رد: الإعجاز للدورة الشهرية (الحيض).   الخميس نوفمبر 08, 2012 9:11 am

جزاك الله خيرا سبحان الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الإعجاز للدورة الشهرية (الحيض).
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الرحمن :: القسم ( الإسلامى ). :: منتدى الإعجاز القرأنى.-
انتقل الى: