{منتدى ( إ سلا مى - روحانى ) معتدل ، متنوع}
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتقائمة الاعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 العـلاج بالدفن في الرمال.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
د/علاء أبوضيف
Admin


عدد المساهمات : 2270
تاريخ التسجيل : 29/11/2008

مُساهمةموضوع: العـلاج بالدفن في الرمال.   الثلاثاء ديسمبر 28, 2010 11:49 pm

** العلاج بالرمال أو الدفن في الرمال هو نوع قديم من العلاج الشامل الذي يجمع بين تأثير الحرارة

والتدليك والعلاجات المغنطيسية، وتزيد درجة حرارة سطح الرمال صيفًا عن: 40م = (104 فهرنهيت)،

وقد تصل حرارة الكثبان الرملية إلى: 80م = (176 فهرنهيت)، هذا بالإضافة إلى أن التحليلات المعملية

للرمال تثبت احتوائها على مواد مشعة ومركبات مفيدة في العلاج، فمثلا أثبت التحليل المعملي لرمال سفاجا

على البحر الأحمر أنها تحتوي على ثلاث مواد مشعة بنسب غير ضارة وهى اليورانيوم، الثوريوم والبوتاسيوم،

بالإضافة إلى احتوائها على أغلب العناصر الفلزية المعروفة مع ارتفاع في نسبة أملاح الذهب التي تستخدم في

علاج مرض الروماتويد والالتهابات المفصلية.

** ولقد ثبت بالتجربة أن الدفن في الرمال يفيد في علاج بعض الأمراض المزمنة مثل:

** التهاب المفاصل الرثواني (الذي يصيب مفاصل القدمين أو اليدين أو أحدها بالتهاب وتورم).

** الشلل النصفي، الروماتويد، ارتفاع ضغط الدم.

** النوراستينيا (النهك أو الانحطاط العصبي أو الخور وضعف القوى).

** الالتهابات المفصلية المزمنة والحادة والتورم والارتشاح المفصلي (مياه المفاصل).

** وعقد الجلد خاصة بالمرفقين والالتهابات الجلدية المصاحبة للروماتويد.

** عرق النسا، واللومباجو (وهو التهاب يُسبب ألمًا حادًا بالظهر من شدة تأثيره، ويؤدي إلى صعوبة الحركة

وعمل انحناء بالظهر، وقد يمتد ذلك الألم ليشمل الساقين أيضًا) .

** وتلك من الأمراض التي تكاد لا توجد لها علاجات في الطب الحديث.

** ويرجع التحسن الملموس في علاج الآلام الروماتزمية إلى سخونة الرمال التي تؤثر تأثيرًا مباشرًا على

النهايات العصبية المختصة بالألم، وكذلك على الدورة الدموية، وهو ذاته أسلوب العلاج الطبيعي المعاصر

المعروف بالعلاج الحيوي الذي يعتمد على استخدام الطمي الساخن أو الرمال الغنية بعناصر معدنية

مثل:- اليود والكربونات ذات النشاط الإشعاعي في الحدود المسموح بها، والتي يتم امتصاصها عن طريق

الجلد...

** وقد أظهرت نتائج التحليل في معامل هيئة الطاقة النووية المصرية احتواء

الرمال السطحية في منطقة أبو سمبل على عدة عناصر مثل: السلوليت والكربونات، كما أظهرت البحوث وجود

نشاط إشعاعي في الحدود الآمنة بتلك الرمال ذو فائدة علاجية ممتازة.

** وأما التطبيقات العملية فتشمل على الآتي:-

** فتح حفرة في الرمال بطول الشخص وتعريضها لمدة ساعة على الأقل لأشعة الشمس الساطعة، أو حتى

تصل درجة حرارة الرمال إلى: 48م = (118 فهرنهيت)، وهي الدرجة الأفضل للدفن في الرمال.

** تعرية جسم المريض (غير المناطق الحساسة) ودهانه بكريم لتجنب حروق الشمس.

** دفن الجسم بالكامل أو الجزء الأسفل فقط (بحسب نوع المرض ومنطقة تأثيره).

** تغطية رأس المريض أو التظليل عليه ورعايته بتعويض السوائل كلما تصبب العرق منه.

** أفضل أوقات السنة للدفن في الرمال من بداية شهر يونيو (حزيران) إلى نهاية شهر أغسطس (آب)،

عندما تكون درجة الحرارة الجوية من 38م : 42م، ودرجة الحرارة السطحية للرمال من 60م : 80م.

** مدة الجلسة يتراوح ما بين: 30 : 60 دقيقة أو أكثر بقدر استطاعة وحالة المريض، يوم بعد يوم

أو مرتان أو مرة أسبوعيًا بحسب الإمكانات والاستطاعة.

** الدفن في الرمال يعطي تأثير جيد جدًا في حالات: التهاب المفاصل الروماتيزمي والشلل النصفي.

** يحظر الدفن في الرمال في حالات: الأورام النزفية، الخراريج، ارتفاع درجة الحرارة، الالتهابات

المصحوبة باحمرار في الجلد.

الدفن في الرمال الناعمة من الطرق العلاجية المنتشرة على المستوى الشعبي .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
العـلاج بالدفن في الرمال.
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الرحمن :: قسم ( الطب البديل ). :: منتدى العلاج بالطاقة الحيوية.-
انتقل الى: